الاثنين، 4 يناير، 2010

رساله الى حبيبى +اعتذار


فى بدايه السنه الجديده التى تعتبر من اسوا سنين عمرى لان بدايتها كانت فراق اغلى الناس الى ولكن الله اراد ان يفرقنا فى بدايتها اللهم لااعتراض بس غصب عنى وليس بارادتى ما انا فيه من عذاب والم لا استطيع ان اخفيه لان حبيبى تركنى وحيده انه يرى ان حبنا حرام ويخاف عليا من الذنوب من شده حبه ليا تركنى وكمان قالى انه بيحبنى لكنه يحب ربنا اكتر تركنى ومازلت احبه واحترمه وساظل وللسبب ده حبيت اكتب له رساله انشرها هنا
*وداعا.. القدر لقد جمع بقلبى وقلبك وعاش قلبى حينئذ اجمل سنوات عمرى لقد سهر قلبى ليالى ما احلاها بوجودك بداخلى صدى صوتك كلماتك نظره عيونك واحساسك وصورتك التى لم تفارق خيالى لحظه احببتك يامن اطعمتنى مذاق حبا واخلاصا وهل لقلبى من معلما سواك يعلمه كيف يحب وما هو الحب؟ وقد جاء القدر احببت وفارقت .فراقا وقد جاء يوم فراقنا احسست ببدء عذابا ولن ينتهى تاهت معالم قلبى وتاهت كلمات ولم تغفو الجفون يوما ولقد سهر القلب من ذاك اصعب ايامه واحسست بمشاعرى بالسكون بعد ان كانت تغزو هذه المشاعر عالم القلوب لاراقه ماء حبا وهواء وعشقا على من احس تلك الاحاسيس .يا حياه الروح الا ان تبتعد وتفارقنى هذه نهايتى وهل من دموعا تكفى لفراقك ياروحا تمالكتنى.لو كان الموت اصابنى لكان اهون عليا من فراقك وهل لى من فلب ليكن بجانبى وقت بكائى ليجفف دمع عيونى وهل من بعدك فح يوما؟ وهل من بعدك حبا اّخر .لقد عاهد قلبى روحى من اول حبك بان موته سيكن عند فراقك والان قد ماتت احاسيس ومشاعر كانت تملا الحياه املا وحبا. لقد جمعنا القدر ولقد فرقنا القدر ولكن هل سينساك قلبى؟ كل كلمه حب احسها قلبى تجاهك لم ينساها قلبى يوما ولن تكن يوما ماضيا يا من كنت باحلامى دوما يا امير القلب والروح يا حبا طال انتظاره يا املا عاشه القلب من قبل رؤياك ..وداعا*
احب ادعى دعاء فى النهايه كنت متعوده ادعيه مع حبيبى
اللهم انى احبه فيك ويحبنى فيك
فاعصمنا الا نعصيك
واجمعنا مع نبيك يوم ناتيك
ده املى الوحيد انى ابقى معاه بس فى الاخره ان شاء الله
احب اعتذر لكم لو كنت اطلت عليكم فى الكلام وكمان احب اقولكم انى هاغيب عليكم شويه علشان الامتحانات وكمان حالتى النفسيه السيئه
هاطلب منكم طلب عايزاكم تدعولى ربنا يعدى المرحله دى على خير